فضاءات المدونين: كُتاب المحتوى

مرحباً أصدقائي.. طبتم وطاب يومكم

ضيفتي لهذا الإسبوع هي المدونة اللطيفة:

أسماء سعود الفريدي، عشرينية العمر، خريجة بكالوريوس إدارة أعمال سنة 2019 من جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل .

تحدثت عن حبها للكتابة قائلة:

شغوفة بقراءة الكتب وتعلّم صياغة وتصفيف الكلمات بشكل منمق، أظن أني أملك مَلَكة الكتابة كما يقولون لي، فأجد الكلمات معي ممتعة وسلسة وسهلة، مدونتي أقرب مشاريع حياتي إلي بعد ما  استغليت كل وقتي وجهدي فيها. أشكر كل داعم لي ولكل شخص قرأ في مدونتي، هذه الدعم يعني لي الكثير

مدونة أسماء الفريدي

هوايتي منذُ الصغر..أكتب شهريًا عن كل ما أراه مناسبًا ويحقق فائدة على القراء

مدونة تهتم بالكتب والروايات ومراجعاتها، والكتب الصوتية وترشيح أفضلها في قوائم كل فترة، وعرض التجارب الشخصية وكل ما يخص القراءة وأجواءها.

  • الى أي عام و أي سبب يعود إنشائك للمدونة؟

أنشأت مدونتي في 2017 وأهملتها حتى نشرت أول تدوينة وهي لطافة الحب في مارس 2018 ، انشأتها لأني كنت مشحونة بتشجيع معلمتي وشغف الكتابة الداخلي، ورغبت في مجال أوسع للكتابة وبطريقتي الخاصة.

  • هل كنت تكتبين قبلها؟ أين؟

أجل، كنت اكتب بشكل عشوائي ومقنن تحت عناوين واجبات الثانوية في حصة اللغة العربية، و كشكولات متفرقة في دفاتر تلك الفترة، أذكر مرة كتبت خاطرة عن الصداقة في مادة اللغة العربية و قد أعجبت المعلمة بدرية وامتدحتني عليها. جزاها الله خير.

  • أنت من الأشخاص المنتظمين في التدوين. كيف تسيرين العملية؟ مالذي يدفعك ويحفزك على التدوين؟

#كنت في البداية أي 2017 إلى منتصف سنة 2020 أنشر بشكل عشوائي كتدوينات و كتواريخ نشر، بعدها بدأت أنظّم أفكاري وتدويناتي و حتى تواريخ النشر، اخترت نظام مريح هو النشر مطلع كل اسبوع من كل شهر عدا أول أحد. وحددت مجال تدويناتي في مجال الكتب والروايات، والقراءة وأجواءها. كما ذكرت في آخر تدوينة أني دونت أفكار لكل الأسابيع التالية وجميعها تدور حول الكتب والقراءة كما ذكرت. يدفعني للتدوين حبي للكتابة وسلاسة الكلمات ومتعتي في صياغة الجمل بشكل مناسب.

  • أغلب صور المدونة من تصويرك. هل يعني هذا أنها هواية لك أم لترصدي للمقالات صدق وعفوية أكثر؟

نعم، أُحب التقاط الصور وأظن أني أعرف في بعض الأحيان كيفية إلتقاط صور مناسبة، و رغبة في نفسي في تحسين هذه المهارة، قررت أن تكون تدويناتي مرفقة بصور من تصويري الخاص

  • ماهي أهم الأمور التي يجب ان يعرفها كاتب المحتوى؟

أن يعرف كيف يكتب محتوى، وأن يحدد طريقة عرض محتواه كموقع أو وسيلة أو عدة وسائل من التواصل الاجتماعي، و أيضاً لا يقلل من قيمة محتواه الذي ينوي نشره وليؤمن بأن جميع الناس تستفيد من بعضها، وأن لا يتوقف عن تعلّم كتابة المحتوى من الآخرين كلما استطاع. و يميز طريقة عرض محتواه عن غيره. 

أقرأ هنا عن مفضلة 2020 لأسماء الفريدي حيث تقوم بتلخيص كتب و مشتريات العام ،كما تتحدث عن خططها القادمة و تعرض بعض النصائح للمقبلين على التدوين

  • متى بدأت علاقتك بالقراءة؟

بدأت وحسب ما أتذكر في آخر سنة من المتوسطة، قرأت أول مرة رواية الآمال الكبرى لتشارلز ديكنز، وروايات أجاثا كريستي، بشكل متقطع.

  • هل هناك شخصية من رواية قرأتي عنها و بقيت معك الى الآن؟

شخصية جين إير، يعجبني تفكيرها ومستوى عقلها وردودها المحكمة، أجدها رزينة وواثقة الخطى في حواراتها وردود أفعالها مع الناس وحتى في عرض ارائها دون تردد أو تراجع، ومازالت تطري علي كل فترة بساطة شخصية آن شيرلي كاثبيرت وبعض حواراتها القصيرة والعميقة، آخر ما أذكره منها أنها كانت تقول في فكرة سأصيغها بطريقتي: بساطة مسكنك ويومياتك تتيح لك مجال خيال أكبر تمكنك من السكن في مكان فاخر وسعادة أكبر.

  • ماهو نوع الروايات التي تقرأينها عادة؟ و النوع الذي تتجنبينه؟

اقرأ عادةً الروايات الإنسانية المحبوكة بشكل درامي مُذهل، القصص التي تخاطبك برسائل إنسانية خلّابة، وتكون تستحق القراءة، كرواية ديفيد كوبرفيلد و البؤساء، و جين إير. أتجنّب الروايات التي لا تهدف لرسالة أو هدف معين، كزوربا وتوم سوير. أحب تصنيف الروايات العاطفية والحربية والرسائلية والعصر الفكتوري.

  • ما رأيك بكتب التنمية الذاتية في الوقت الحالي؟وهل ترين اختلاف في كتب التنمية خلال العقد الاخير؟

لا اقرأ كتب تنمية بشرية لا سابقًا ولا مؤخرًا، قرأت مرة كتاب الذكاء العاطفي وأجده مثير للاهتمام ولم أكرر التجربة. قرأت عدة تغريدات تحذيرية من بعض هذه الكتب أنها تحتوي على ممارسات الطاقة أو طرق تخالف شريعتنا الإسلامية، ككتاب السماح بالرحيل، فقررت تجنّب هذا النوع من الكتب. أتمنى أن توجد بعض الكتب المفيدة في تطوير التنمية البشرية خارج المخالفات الشرعية. اقترح على القُراء تصفّح قناة اسأل البيضاء في التلجرام لمزيد من الاستزادة.

  • أول  يوم خروج بعد الحجر الصحي لك كان( 12 يوليو). هل شعرت بنوع من الرهبة بعد تلك الفترة الطويلة؟ و ماذا اخبرتي نفسك و أنت تنظرين لنفس الشوارع بنظرة مختلفة؟

شعرت بنوع ما من الرهبة والشعور المختلف، لا أذكر أني علقت ولكن النظرة المختلفة كانت موجودة مرور فترة المرض واستيعاب حقيقته. في الواقع أُصبت بكورونا بعد عودتي للطلعات فلم يكن الموضوع مختلف كثيرًا. مع استذكار فترة التعب أقول: يااه! كذا كان الفايروس الذي أخافنا كلنا! 

  • ألف حمدلله على سلامتك يسرني أنك تمكنت من تخطي المرض بصحة وعافية.. نظرا لهول التعامل مع الجائحة ما هي أكثر  اشاعه سمعتها  عن المرض .. وهل تؤيدينها أم تنفيها ؟

شكرًا لك والله يسلمك. أكثر شائعة كانت أنه أشدّ من الإنفلونزا الموسمية، و أؤيدها، فقد كانت أعراض كورونا أشدّ فعلًا مع أعراض جديدة كاحمرار العينين المخيف. لذا ابقوا آمنين لكن إذا أصبتم بها فاهتموا بأنفسكم وبإمكانكم تخطي المرض بإذن الله.

  • بالنسبة للكتب التي تحولت إلى أفلام..بأيهما تبدأين اولاً ؟

أفضل أن ابدأ بالكتاب ثم الفيلم أو المسلسل، هذا في حالة رغبتي في دراستي للشخصية أو القصة، أو حتى في حالة رغبتي بالاستمتاع بالموسيقى وتجسيد القصة والشخصيات وتمثيل الشخصيات التي تخيلتها في خيالي أثناء القراءة. فلقاء خيالي بالشخصيات المجسّدة ممتع جدًا بالنسبة لي.

  • ماهو نوع افلامك المفضل؟ وما النوع الخارج عن نطاق مشاهدتك ؟

أُفضل من الأفلام كما أُفضّل من الكتب (السير الذاتية، القصص الغامضة، المثيرة، الكلاسيكية)، وأزيد عليها تصنيف القفز عبر الزمن، وبعض الخيال العلمي الممتع والمسلي، ولا أشاهد بعض القصص المستهلكة والحزينة جدًا.

  • كيف تؤثر سوء ترجمة الكتاب على قراءته ؟ 

إذا كانت ترجمة الكتاب كترجمة قوقل مثلًا، وهو ليس بمثال ساخر، فقراءة الكتاب ستكون عسيرة وصعبة الفهم و استحالة وصول الحوارات بشكل واضح ومفهوم. باختصار ستندم على شرائك للكتاب وتشوقك للقصة، وقد تبحث عن ترجمة أفضل من دار أخرى إن وُجد. الترجمة المناسبة يجب أن تُصاغ بطريقة مناسبة حتى تُقرأ وتُفهم بالشكل المطلوب.

  • أخيراً، ماهي تطلعاتك للعام الحالي؟

قراءة كتب أكثر، تدوينات متنوعة في مجالي الذي اخترته، التركيز على تحقيق أهداف كثيرة. 

انتهى هنا اللقاء ، أتمنى ان تكونوا استمتعتوا بقراءته، فيما يلي بعض أسئلة القراء من الانستجرام التي أجابت عليها أسماء:

  • ماهي هواياتك؟

# أهوى الكتابة، وقراءة وسماع الكتب بأنواعها، ودراسة الشخصيات، الطبخ، والتعلّم الذاتي أهوى الرسم ولم أجد له وقت للآن. 

  • متى بدأت مشوار القراءة المتواصل،، و الذي لم تنقطعي فيه أبدا عن القراءة؟

#بدأت كما ذكرت سابقًا من المتوسطة، وكثيرة انقطاعاتي عن القراءة وكانت تمتدد لشهور طويلة أعجز فيها عن قراءة صفحة، وهي مشكلة طبيعية. وكنت أعود لها بشغف كبير في كل مرة. 

  • أيها تقرأين أكثر،، الكتب الورقية ام الالكترونية أم الصوتية؟

# الكتب الورقية (هي أفضل وسيلة بالنسبة لي) ثم تليها الصوتية، وأخيراً الالكترونية. بالمناسبة شعاري دائمًا لا تضيقوا على أنفسكم سعة الكتب، اقرؤا بأي وسيلة وأي طريقة. 

  • كيف كانت تجربتك مع التدوين؟ 

# كانت مشتتة في البدايات، والآن رائعة وموفقة، سعيدة بكل ما كتبت ومتحمسة لكتابة المزيد ومشاركتكم تدويناتي القادمة 

  • هل شعرتي يوما انك اكتفيت من التدوين؟ و كيف عالجت هذه المشكلة؟

# لا لم أشعر أبدًا، ربما بسبب سلاسة الكلمات بين أناملي وأفكاري. من أهم مشاكل التدوين التي مررت نفاذ الأفكار وقلتها فحللتها بالعصف الذهني الدوري. الاكتفاء من التدوين اعتقد شعور مؤقت، قد يُفيد أخذ فترة راحة ثم العودة والكتابة البسيطة تدريجيًا. 

  • هل هناك فرق بين كاتب المحتوى و صانع المحتوى؟

# لا أعرف الفرق بالتحديد، ولكني اظن كاتب المحتوى أقدر على الكتابة بشكل أفضل! الجميع يقدر على صناعة المحتوى ولكن ليس الجميع قادر على الكتابة بشكل ممتاز. فالكتابة تستوجب التكرار والمحاولات أما الصناعة فلا. 

ستجيب أسماء على أسئلتكم أيضاً الى نهاية اليوم. فقط اتركوا السؤال في التعليقات.

دمتم في رعاية الله

بإمكانكم متابعة أسماء الفريدي وقراءة منشوراتها على كلاً من :

6 آراء حول “فضاءات المدونين: كُتاب المحتوى

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s